أجهزة أجرة المواقف بالخبر ترفض العملة الجديدة
أجهزة أجرة المواقف بالخبر ترفض العملة الجديدة

تذمر عدد من رواد المناطق المفعلة لمشروع المواقف مدفوعة الاجر في الخبر الشمالية من رفض أجهزة الدفع الإلكترونية لأجرة المواقف، خلال الفترة السَّابِقَةُ، استقبال العملة الجديدة «الإصدار السادس من العملة المعدنية الريـاض»، مشيرين الى ان رسوم المواقف لنصف ساعة هو ريال واحد، ولكن عدم توافره يؤدي إلى سحب المركبة التي يترتب عليها سداد خمسين ريالاً قيمة المخالفة، وكذلك مائة ريال أجرة سيارة «الونش» التي قامت بسحبها، إضافة إلى ثلاثين ريالاً رسوم وقوف المركبة داخل موقف الحجز.

«اليوم» من خلال جولتها أمس في الخبر الشمالية التقت عدداً من المواطنين من مرتادي الأسواق والمراجعين للجهات الحكومية، الذين أبدوا استياءهم من عدم قبول أجهزة دفع الرسوم للعملة الجديدة. مشيرين الى أن الشركة المشغلة لم تفعلها مما يوقعهم في المخالفة بسبب عدم توافر العملة المعدنية «القديمة» من خلال أستمرار لدى سائقي المركبات، مطالبين الجهات ذات الاختصاص بالتدخل وإلزام الشركة بذلك.

وذكـر المواطن مهند الغامدي: بسبب رفض أجهزة الدفع الإلكترونية لأجرة المواقف خلال الفترة السَّابِقَةُ استقبال العملة الجديدة ندفع 180 ريالاً، يتم تحصيلها لحساب الشركة، بدلاً من ريال.

وطالب المواطن فهد الغامدي بأن تقوم الشركة المشغلة بإعادة برمجة أجهزة دفع أجرة المواقف او وضع أكشاك إلى جانب تلك المكائن لتوفير العملة المعدنية «القديمة». مضيفا أقوم بالبحث عن عملة معدنية في المحلات التجارية المجاورة لتلك الأجهزة فقد تجدها أحياناً وأحياناً لا تجدها.

وأَلْمَحَ محمد أسعد «صاحب أحد المحلات التجارية المجاورة لتلك المواقف»، إلى أنه يقوم بتوفير العملة المعدنية لمرتادي تلك المواقف نظراً لكثرة ترددهم على محله بحثاً عن العملة المعدنية لسداد الرسوم، مشيرا الى ان ما يفعله من باب الخدمة، مشيراً إلى أن توفير تلك العملة في بعض الأحيان يحدث إزعاجا للبائعين والزبائن بالمحل.

من نـاحيته، بَيْنَ وَاِظْهَرْ مصدر في شركة «مواقف» عن إعادة برمجة أجهزة دفع أجرة المواقف في المناطق المفعلة لمشروع المواقف مدفوعة الأجر، لاستقبال العملة المعدنية الريـاض الجديدة. مؤكدا أن أجهزة الدفع الإلكترونية التابعة لها ستكون جاهزة لاستقبال العملة الجديدة بجميع فئاتها: الريال والريالين، وأجزاء الريال (25 و50 هللة)، خلال الفترة الْقَادِمَـةُ.

المصدر : صحيفة اليوم