التزوير أبرز حيل إخفاء الزواج الثانى.. تابع معنا العقوبة
التزوير أبرز حيل إخفاء الزواج الثانى.. تابع معنا العقوبة

آلاف السيدات يقفن أمام محكمة الأسرة سنويًا طلبًا للطلاق، بسبب معاناة الوقوع فى مصيدة "الزواج الثانى" لأزواجهن دون علمهن، بعد أن احتالوا عليهن وأخفوا عنهن وسلبوهن حق الاختيار فى قبول العيش مع ضره أو الطلاق.

 

وفى ذلك ذكــر المحامى المختص بشئون محاكم الأسرة أشرف البغدادى لـ"صحيفة النصر"، إن قانون الأحوال الشخصية أَلْمَحَ إلى أن من أوجه الضرر الذى قد يصيب الزوجة ويكون موجبًا للتطليق وهو زواج الزوج من أخرى.

 

وبين وأظهـــر البغدادى: "أن المشرع أوجب على الرجل أن يقر فى وثيقة الزواج بحالته الاجتماعية، وعلى المأذون أن يثبت ذلك فى وثيقة زواجه، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ ألقى المشّرع على الموثق عبء إخطار الزوجة الأولى أو الزوجات الأخريات بالزواج الْحَديثُ، بخطاب مسجل بعلم الوصول.

 

وأكد البغدادى: "قد أفرد المشرع جَزَاءات جنائية على الرجل فى حالة إدلائه بيانات غير صحيحة عن حالته الاجتماعية، وكذا على الموثق فى حالة تخلفه عن القيام بالإخطار المنصوص عليه، حيث يعد تزوير يوجب جَزَاء الحبس بحسب نص المادة 23 مكررًا من من القانون لسنة 1979 لدرجة تصل للحبس مدة لا تتجاوز ستة أشهر، وبغرامة لا تجاوز مائتى جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين .

 

وبين وأظهـــر محامى الأحوال الشخصية، أن من أَفْضُلُ الطرق التى يصادفها بالمحاكم والتى ترصد معاناة آلاف الزوجات من خداع الزوج، حيث يستطيع التحايل بدفع مبلغ للمأذون حتى يعلم الزوجة على عنوان خاطئ أو يخفى أَبْلَغَ زوجته فى وثيقة الزواج من الأساس.

 

وأضــاف: "أحيانًا يقوم بالعقد بصورة عرفية حتى لا يتم إثبات عدد زيجاته فى مصلحة الأحوال المدنية بالتضامن مع بعض مأذيين بير السلم".

 

وأَلْمَحَ المحامى، إلى أن القانون أعطى للزوجة بعض الوسائل لرفض زواج زوجها دون علمها، ومنها أن تشترط فى أجتمـع الزواج ألا يتزوج زوجها مرة أخرى، وحال قيامه تطلب الطلاق، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أنها تستطيع من خلال بوابة وزارة الداخليه أن تتأكد من كون زوجها تزوج عليها أم لا.

المصدر : اليوم السابع