أستمع الي  أغلى "كوخ" على شواطئ لنـدن
أستمع الي أغلى "كوخ" على شواطئ لنـدن

سجل السوق العقاري في بريطانيا بيع أغلى "شاليه" مطل على البحر، وهو عبارة عن كوخ صغير فاره يُطل على القناة الإنجليزية في منطقة "دورسيت" جنوب غرب إنجلترا.

وتم بيع الشاليه الفاره مؤخراً مقابل 275 ألف جنيه استرليني (371 ألف دولار)، بحسب ما أوْرَدَت جريدة "اندبندنت"، التي أشارت إلى أن هذا السعر يزيد عن متوسط المنازل في بريطانيا بنحو 50 ألف جنيه استرليني، على الرغم من أنه ليس منزلاً للسكن وإنما هو مجرد "شاليه" أو "كوخ صيفي" لقضاء الإجازات أو العطلات الصيفية ليس أكثر.

وتبلغ مساحة الشاليه 212 قدما مربعاً فقط (20 مترا مربعا)، أي أنه صغير جداً بحجم غرفة واحدة، فضلاً عن أنه لا يضم أي حمام أو مطبخ لخدمة سكانه، وإنما يوجد مكان مشترك للاستحمام يخدم كافة سكان الشاليهات الموجودة في المكان.

وقالت شركة (Denisons) للوساطة العقارية والتي أستطاعــت من بيع هذا الشاليه الأغلى في بريطانيا إنها باعت خلال سَنَة واحد 12 شاليها على البحر أغلبها في نفس المنطقة التي بيع بها هذا الشاليه، بينما لا تزال الشركة تحاول تسويق الشاليه الأخير من السلسلة التي لديها.

وبحسب مواصفات الشاليه الأغلى في بريطانيا والتي أعلنتها الشركة واطلعت عليها "العربية نت" فإنه على الرغم من ضيقه يتسع لأربعة أشخاص، حيث إنه مكون من طابقين، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أنه يتضمن نظاماً شمسياً يقوم بتشغيل الإنارة والثلاجة، إضافة إلى أنه يتضمن غازاً للطبخ، أما النوافذ فهي ذات زجاج مزدوج للحفاظ على الهدوء في الداخل والتقليل من الضجيج، ويفتح الباب على الشاطئ مباشرة، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أنه يطل على البحر ويكشف لحظة غروب الشمس.

وتقول جريدة "اندبندنت" إن أجرة هذا الكوخ خلال المواسم تصل الى ألف جنيه استرليني في الأسبوع الواحد، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أنه من الممكن استخدامه للمبيت وقضاء الإجازة طيلة فصلي الربيع والصيف، بما يجعل من الممكن الاستفادة منه لمدة طويلة نسبياً من كل سَنَة.

المصدر : المصريون