اليوفي ونابولي يتشاروان في عن الانتصارات المحلية
اليوفي ونابولي يتشاروان في عن الانتصارات المحلية

يفكر ماسيمليانو أليجري المدير الفني لفريق يوفنتوس في الأخطاء التي وقع فيها فريقه مؤخرًا وإجراء بعض التعديلات على الجانب التكتيكي للفريق الذي يستعد من أجل مواجهة مضيفه ساسولو اليوم بالدوري الإيطالي للساحرة المستديرة، وذلك بعد الخسارة صفر/ 3 أمام برشلونــه الملقب بالبرسا والفريق الكتالوني في مستهل مبارياته بدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

ويتصدر يوفنتوس، وصيف دوري الأبطال في الموسم الماضي، الدوري الإيطالي بتسع نقاط متفوقًا على ملاحقيه نابولي وإنتر ميلان بفارق الأهداف، ولكن يوم الثلاثاء الماضي في إسبانيا ظهر يوفنتوس بعيدًا عن مستواه غضونًا، بسبب عدم تأقلم الوافدين الجدد مع طريقة اللعب والغيابات المؤثرة بالفريق.

وذكـر أليجري: «لقد منحنا برشلونــه الملقب بالبرسا والفريق الكتالوني ثلاث فرص، استطاعوا من خلالها تسديد ثلاثة أهداف.. وارتكبنا العديد من الأخطاء خلال الشوط الثاني».

وهناك أيضًا قضايا يجب تحليلها في نابولي، الذي يلتقي مع بينفينتو بعد خسارته 1/ 2 أمام شاختا دونيتسك الأربعاء الماضي.

ولم تكن هناك مباريات في وسط الأسبوع الماضي لفريق إنتر ميلان، الذي سيحل ضيفًا على كروتوني، قبل مباراة فيورنتينا مع بولونيا.

ويلعب ميلان، المنتشي بفوزه الضَّخْمُ وَالشَّاسِعُ 5/ 1 على مضيفه أوستريا فيينا النمساوي ببطولة الدوري الأوروبي الخميس الماضي، مع أودينيزي، بينما يلعب لاتسيو مع مضيفه جنوه.

ويحل أتلانتا، الذي تغلب 3/ صفر على ضيفه إيفرتون الإنجليزي في الدوري الأوروبي، ضيفًا على كييفو فيرونا، بينما يلعب سبال مع كالياري وتورينو مع سامبدوريا.

المصدر : صحيفة اليوم