انتصارات في حجة ضد ميليشيات الحوثي.. والقبائل تستنفر
انتصارات في حجة ضد ميليشيات الحوثي.. والقبائل تستنفر

تمكن طيران التحالف خلال الاربع ايام السَّابِقَةُ في استهداف عدد من مواقع الميليشيات الحوثية وقياداتها في محافظة حجة.
ولقي عدد من الحوثيين حَتْفُهُمْ أثناء اجتماعهم في موقع(ادارة النجدة) ودمرت أربعة أطقم.
وكشفت وبينـت مصادر بأن عدد المجتمعين يزيد عن (١٥) شخصا لم يخرج منهم أحد لانهيار كامل المبنى فوقهم.
وفي سياق متصل؛ قتل (٨) حوثيين في موقعي (المجامع والمطيان) العسكريين .
وتمكنت قوات التحالف من تدمير دبابة وستة أطقم ومدفع ١٠٦كانت تتمركز في موقع بالقرب من(بني سراع)بالاضافة لمقتل عدد من الافراد.
ولم يخرج أحد على قيد الحياة من لقـاء كان يعقد في(مدرسة الناصري) برئاسة القيادي الحوثي(طه الحمزي) المسؤول عن محافظة حجة ومعه عدد من القادة الميدانين يزيد عددهم عن (٣٠).
كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أصيب عدد من الحراسات المختبئين بين الاشجار في الموقع وقامت حافلات الاسعاف باخلائهم.
في حين لقي 7 حوثيين حَتْفُهُمْ في موقع(المجمع الحكومي)،بينما تمكن بعض الموجودين من الهروب بعد سماع صوت الطيران.

وقتل 5 حراس لموقع(ضفر١و٢ العسكريين) وذلك عقب تدمير مستودع لتخزين الأسلحة والذخيرة، وشوهدت ألسنة اللهب تتصاعد وصاحبها انفجارات لاحقة استمرت لساعتين بحسب شهود عيان.
ورفعت هذه النجاحات؛ الروح المعنوية لقبائل محافظة (حجة)لاسيما قبايل(بني سراع)الواقعة بين مديرتي (نجرةوالشغادرة)وتحركت بعدها من أجل مواجهة الحوثيين والاشتباك معهم.
وأدت لتوقف تقدم الحوثيين باتجاه مناطق(بني سراع) كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أدت لتأخير وصول الامدادات للحوثيين في المحافظة لعلمهم بتعاون المواطنين مع التحالف وخشيتهم من الاستهداف .
كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ توقفت ميليشيات الحوثي عن استهداف مناطق قبائل (بني الشومي وال الزرق وبني شمسان ) لخشيتهم من عودة الطيران .

وصمدت قبائل (حجور) الواقعة في مديريات(كشر وعاهم وقارة) بوجه الحوثيين ومنعتهم من دخول أراضيها وقاموا بقطع طريق (كشر-عاهم) وطريق (كشر-حرض) واستحداث نقاط مقاومة عسكرية لمنع الحوثيين من استخدام الطريق.

رابط الخبر بصحيفة صحيفة النصر: انتصارات في حجة ضد ميليشيات الحوثي.. والقبائل تستنفر

المصدر : الوئام