السبت. يناير 29th, 2022

[ad_1]

نشر اليوم السابع على مدار الساعة عددًا من الأخبار الاقتصادية ، لعل أبرزها جاء في اجتماع وزير البترول مع شركة أباتشي الأمريكية لمناقشة خططها التوسعية في مصر ، وفيما يلي أبرز الأخبار الاقتصادية .

عملاق النفط الأمريكي يسعى للتوسع في مصر

عقد المهندس / طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية جلسة مباحثات مشتركة مع جون كريستمان رئيس شركة اباتشى الامريكية بحضور ديفيد تشى نائب رئيس الشركة ومسؤولى الشركة على هامش اجتماعاته. المشاركة في مؤتمر البترول العالمي في هيوستن بالولايات المتحدة الأمريكية.

وتم خلال الاجتماع استعراض خطط الشركة لزيادة استثماراتها في مصر وتكثيف أبحاثها وإنتاجها لأنشطة النفط والغاز في مختلف مجالات عملها ، في ضوء برنامج تحديث وتطوير الشركات المشتركة الذي تساهم فيه شركة أباتشي ، خاصة بعد موافقة مجلس النواب مؤخرا على تعديلات اتفاقية الشركة مع الهيئة المصرية العامة للبترول.

وأوضح الملا أن شركة اباتشي تعد من الشركاء الرئيسيين في قطاع البترول ولها قصص نجاح مهمة وحققت نتائج مميزة خلال عملها في مصر والذي يمتد لأكثر من 25 عاما خاصة في منطقة الصحراء الغربية التي تمثل أهم مجالات إنتاج مصر من النفط الخام والتي لا تزال مليئة بالفرص الجذابة لتحقيق اكتشافات من طبقات جيولوجية جديدة تدعم معدلات إنتاج مصر واحتياطياتها من النفط الخام خلال الفترة المقبلة. نتطلع إلى العمل معًا لعدة سنوات قادمة حيث توسع مصر إنتاج الطاقة وتصبح مركزًا إقليميًا لتجارة وتجارة الطاقة.

من جهته أكد رئيس شركة أباتشي أن مصر أصبحت أهم مجالات عمل الشركة في العالم ، لافتاً إلى التزام الشركة بتنفيذ خططها الاستثمارية ورفع كفاءة العمليات لزيادة معدلات الإنتاج من خلال التطبيق. التقنيات والتقنيات الحديثة في أنشطة الحفر والتنقيب وإنتاج النفط والغاز ، وكذلك الاستمرار في تنفيذ برامج خطة لتدريب الكوادر البشرية وتطويرها.

وزير البترول يزور الجناح المصرى بمتحف العلوم الطبيعية بهيوستن بالولايات المتحدة الأمريكية. م. قام طارق الملا بزيارة الجناح المصري بمتحف العلوم الطبيعية في هيوستن ، حيث ساهمت شركة أباتشي في تجديده وتطويره وفتحه للجمهور يوم 20 نوفمبر ، مما يساهم في نشر التراث الثقافي المصري في الولايات المتحدة. تبلغ مساحة الجناح المصري 11600 متر مربع ويحتوي على جوانب مختلفة من الحياة المصرية القديمة ويحتوي على 92 عملاً فنياً موزعة على 8 غرف.

وشكر الملا شركة أباتشي ومتحف هيوستن للعلوم الطبيعية على العرض الرائع لتاريخ مصر القديمة ، مشيرًا إلى أن الأعمال الفنية والآثار توضح تاريخ مصر القديمة وتراثها الغني ، وتأخذ الزوار إلى ساحة المكان والزمان الذي كانوا يقرؤون عنه فقط.

وقال كريستمان إن أباتشي تساهم في دعم التعاون التجاري والاقتصادي بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية ، معربًا عن سعادته بإظهار وتوضيح التراث الثقافي الغني لمصر وعرض عجائب الحضارة المصرية القديمة على الجمهور الأمريكي.

أداء سوق الأسهم

واصلت مؤشرات البورصة المصرية تراجعها منتصف جلسة اليوم ، بسبب ضغوط مبيعات التجار الأجانب ، فيما اتجه المصريون والعرب للشراء.

وتراجع مؤشر “EGX30” بنسبة 0.96٪ ليصل إلى مستوى 11.427 نقطة ، وتراجع مؤشر “EGX50” بنسبة 1.4٪ ليصل إلى مستوى 2004 نقطة ، وانخفض مؤشر “EGX30” للأوزان النوعية بنسبة 1.31٪ ليصل إلى المستوى المطلوب. وبلغ مستوى 13473 نقطة ، وانخفض مؤشر “EGX30” العائد الإجمالي بنسبة 0.74٪ إلى مستوى 4521 نقطة.

وانخفض مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “EGX70 للأوزان المتساوية” بنسبة 0.5٪ ليصل إلى مستوى 2124 نقطة ، وتراجع مؤشر “EGX100 للأوزان المتساوية” بنسبة 0.72٪ ليصل إلى مستوى 3114 نقطة. وتراجع التميز بنسبة 0.43٪ ليصل إلى مستوى 4102 نقطة.

وفي سياق متصل ، أعلنت إدارة البورصة المصرية تعليق التداول على 3 أسهم لمدة 10 دقائق ، لتجاوز نسبة الصعود أو الانخفاض 5٪ خلال جلسة تداول اليوم ، وهم ؛ المصريون للاستثمار والتنمية العمرانية – سبيد ميديكال – عرب فالفز.

3.2 مليار جنيه ضرائب ورسوم بجمارك السويس نوفمبر الماضي

استعرض د. محمد معيط وزير المالية الجهود التي يبذلها مسئولو الجمارك لتذليل العقبات وتسهيل الإجراءات الجمركية لمجتمع الأعمال ، من خلال الإعفاءات الجمركية للسلع الإستراتيجية المستوردة. وسيساعد ذلك في تحسين أداء العمل في الإدارات الجمركية ، وتقليل وقت الإفراج الجمركي ، وتلبية احتياجات السوق المحلي ، والمساهمة في استقرار الأسعار.

تلقى الوزير بلاغاً من الشحات غاطورى رئيس مصلحة الجمارك ، أوضح فيه أن الإدارة المركزية لجمارك السويس برئاسة رشاد عبد المعطى ، أصدرت 5705 شهادة جمركية فى نوفمبر الماضى لسلع استراتيجية ومستلزمات إنتاج و البضائع العامة ، بما في ذلك: الخيوط والمنسوجات والأجهزة الكهربائية وأجهزة الاستقبال والبلاستيك والمنتجات البترولية والسيارات وقطع الغيار وغيرها.

وأضاف التقرير أن الضرائب والرسوم الجمركية المحصلة على شهادات الاستيراد بجمارك السويس خلال شهر نوفمبر الماضي بلغت 889 مليونا و 541 ألف جنيه ، فيما بلغت ضرائب القيمة المضافة 2 مليار و 76 مليونا و 603 ألف جنيه ، والرسوم الأخرى المحصلة منها. وبلغت هذه الشهادات نحو 233 مليونا و 111 ألف جنيه. .

وأوضح التقرير أن الإدارة العامة للصادرات بجمارك السويس صدرت خلال شهر نوفمبر 2961 بيانا جمركيا بموجب أنظمة تصدير مختلفة بقيمة 6 مليارات و 711 مليونا و 125 ألف جنيه لمختلف أنواع البضائع والبضائع العامة. ومنها: الرمل الطبيعي والعصائر ومستحضرات التجميل وأعلاف الدواجن. .

وأضاف التقرير أنه تم تحصيل رسوم عن الإقرارات الجمركية التي تم تضمينها في التصدير من جمارك السويس في نوفمبر الماضي ، والبالغة نحو 5 ملايين و 671 ألف جنيه ، بالإضافة إلى حصيلة المزاد “المهمل” البالغة 16 مليونا و 132 ألف جنيه. جنيه أو رطل للوزن.

وأوضح التقرير أن إجمالي الضرائب والرسوم الجمركية والضرائب والرسوم الأخرى المحصلة بجمارك السويس في نوفمبر الماضي بلغ نحو 3 مليارات و 233 مليونا و 573 ألف جنيه.

زيادة الاستثمار بالجامعات بنسبة 100٪ على مستوى الدولة المصرية

شاركت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية اليوم في المنتدى العالمي للتعليم العالي والمؤتمر العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة “إيسيسكو” ، تحت رعاية وتكريم الرئيس عبد الفتاح. السيسي وبمشاركة مجموعة دول من العالم العربي والاسلامي.

وقالت د. نقطة تحول رئيسية.

بشكل عام ، يمكن أن تكون التأثيرات المتوقعة على أسواق العمل إيجابية أو سلبية ، حيث يؤدي التغيير التكنولوجي بشكل عام والرقمنة بشكل خاص إلى تغيير هيكلي في أسواق العمل ، وتختلف هذه الآثار من دولة إلى أخرى وكذلك داخل البلد نفسه.

يعتمد هذا على درجة انتشار التكنولوجيا واستيعابها ، والتي تعتمد بدورها على البيئة التنظيمية والبنية التحتية بالإضافة إلى الهيكل العمري للسكان ومزيج المهارات للسكان.

وفيما يتعلق بتأثير التغيرات والتطورات التكنولوجية على سوق العمل والمهارات المطلوبة ، أوضح السعيد أن التطورات التكنولوجية السريعة أثرت بشكل كبير على عملية الإنتاج وهيكل سوق العمل نفسه والتخصصات المطلوبة في العمل. مضيفًا أنه بالنظر إلى المهارات المطلوبة في سوق العمل ، يتضح أن المهارات المطلوبة قد تغيرت ووظائف المستقبل. يتطلب مهارات جديدة ، بما في ذلك الذكاء الاصطناعي ، والمنصات الرقمية ، والروبوتات ، بالإضافة إلى مهارات القيادة السلوكية الأخرى ، والتحليل النقدي ، ومهارات علوم الفضاء.

وأشار السعيد إلى تقرير منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية ، الذي أشار إلى أنه بناءً على عملية الأتمتة التي تحدث ، فإن 14٪ من الوظائف معرضة للخطر ، و 32٪ من الوظائف بحاجة إلى تكثيف الجهود لتغيير المهارات حتى يتمكنوا من مواكبة العمالة الجديدة. وبالتالي فإن القضية الرئيسية تتمثل في تقليص الفجوة بين متطلبات سوق العمل ، الذي أصبح متطورًا للغاية ، والمهارات المقدمة ، موضحًا أنه في حالة عدم تطوير المهارات ، ستكون هناك فجوة كبيرة بين مهارات الخريجين الذين يتراوح عددهم من 800 إلى 900 ألف خريج سنويًا ومتطلبات سوق العمل.

وأضاف السعيد أن الاقتصاد المصري يتمتع بميزة ديمغرافية كبيرة ، حيث يمثل قطاع الشباب من 15 إلى 29 عامًا نسبة كبيرة من السكان.

وحول جهود الدولة المصرية في مواجهة التطورات والتحديات التي تؤثر على سوق العمل ، أوضح السعيد أن جهود الدولة تنقسم إلى خمسة محاور رئيسية. المحور الأول يتعلق بنظام التعليم الأساسي ، ووفقًا لرؤية مصر 2030 ، كان هناك هدفان رئيسيان: التوافر والجودة.

وفيما يتعلق بالتوافر ، أوضح السعيد أن هناك زيادة في الاستثمارات بنسبة 100٪ سنويًا في الجامعات على مستوى الدولة المصرية. وبهدف توفير أماكن للأجيال القادمة في تلك الجامعات ، أوضح السعيد أن المحور الثاني هو الجودة ، في إشارة إلى الشراكات التي أقامتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مع عدد كبير من أفضل المؤسسات التعليمية العالمية.

يمكنك ايضا قراءه

اخبار عالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.