الثلاثاء. يناير 25th, 2022

[ad_1]

قالت وزارة التموين والتجارة الداخلية ، إن إجمالي القيمة التي أنفقتها على تطوير مركز سلامة الغذاء في قها التابع للشركة القابضة للصناعات الغذائية ، بلغت 70 مليون جنيه ، وهي تكلفة الأعمال المنفذة. وقيمة المعدات.

تدعيم مركز سلامة الغذاء بأحدث الأجهزة

كشف تقرير حصاد الوزارة لعام 2021 ، عن أنها انتهت من إعادة تأهيل المرافق الموجودة في المركز ، وكذلك تدعيم المركز بأحدث الأجهزة لتحليل الغذاء والتي تتضمن تحليلات دقيقة للوقوف على سلامة الغذاء وخلوه من الجميع. أنواع الملوثات الكيميائية والميكروبية والفيزيائية.

أكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية ، أن الغذاء يخضع لعدد من الفحوصات لتقييم جودة الغذاء والغش والقيمة الغذائية ، من خلال الأجهزة التقنية الحديثة التي تم توفيرها للمركز ، بالإضافة إلى استيراد أحدث أجهزة تحليل الغذاء من خارج البلاد.

وتعتزم الوزارة حقن معدات حديثة لتحليل بقايا المبيدات والسموم

وأضافت وزارة التموين والتجارة الداخلية في نص تقرير حصاد 2021: “تم الانتهاء من باقي الأجهزة لتحليل بقايا المبيدات والسموم ومخلفات الأدوية والمضافات لمساعدة الجهات العاملة في مجال التجارة والصناعات التحويلية”. تصنيع المنتجات الغذائية والزراعية والمنتجين الزراعيين والمصدرين والمستوردين وفق متطلبات الهيئة القومية لسلامة الغذاء. مشيرة إلى أن المركز سيدار من قبل القطاع الخاص.

يذكر أن الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية افتتح ، يوم الاثنين 20 سبتمبر 2021 ، مركز تطوير وسلامة الغذاء بمدينة قها بمحافظة القليوبية ، بحضور د. السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الاراضى والدكتورة نيفين جامع وزيرة الصناعة والتجارة الخارجية وتضم عددا كبيرا من المعامل لتحليل المواد الغذائية قبل طرحها فى السوق بعد ان استكملت الوزارة إعادة تأهيل بنائه وتدعيمه بأحدث الأجهزة في تحليل الغذاء للتأكد من خلوه من الملوثات الكيميائية والميكروبية والفيزيائية مع تحديد درجة جودة الغذاء ومدى قيمته الغذائية.

يمكنك ايضا قراءه

الاقتصاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *