الأثنين. يناير 24th, 2022

[ad_1]

12:26 صباحًا

الأربعاء 29 ديسمبر 2021

واشنطن – (د ب أ)

وعدت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء حلفاءها الأوروبيين بالشفافية والتضامن بشأن خططها لإجراء محادثات مع روسيا لتخفيف التوترات بشأن أوكرانيا.

وصرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس للصحفيين بأن الحوار سيركز على “الأهداف المشتركة”.

وشدد على أن واشنطن ستتمسك بمبدأ “لا شيء عنهم بدونهم” فيما يتعلق بالقضايا التي تمس حلفاء أمريكا في أوروبا.

وعلى الرغم من ذلك ، قال برايس إن “حوار الاستقرار الاستراتيجي” مع روسيا سيتخذ شكل حوار ثنائي ، مضيفًا “لقد أبقينا دائمًا حلفاءنا على اطلاع كامل وشامل” بعد اجتماعاتنا السابقة.

وقال المسؤول “نحن متحدين كحلف شمال الأطلسي بشأن التداعيات التي ستواجهها روسيا إذا تحركت ضد أوكرانيا ، لكننا متحدون أيضًا في استعدادنا للانخراط في دبلوماسية مبدئية مع روسيا”.

وكان البيت الأبيض قد أعلن في وقت سابق أن ممثلين عن الولايات المتحدة وروسيا حددا موعدًا لمناقشة التوترات المتعلقة بأوكرانيا.

وأعلن مجلس الأمن القومي ، مساء أمس الاثنين ، أنه ستكون هناك محادثات مع روسيا في العاشر من يناير الجاري ، في إطار حوار أمني استراتيجي.

وقالت واشنطن إن الجانبين سيكونان قادرين على إثارة مخاوفهما في الاجتماع.

من جهته أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف الموعد.

ونقلت وكالة “تاس” الروسية للأنباء عن ريابكوف قوله إن موسكو تأمل في أن يؤدي الاجتماع إلى التفاوض على مسودة اتفاقية تتعلق بالضمانات الأمنية التي طلبتها روسيا من الناتو.

تخطط روسيا وحلف شمال الأطلسي (الناتو) لإجراء محادثات منفصلة بعد ذلك بيومين ، في 12 يناير ، بحسب البيت الأبيض. وكان مسؤولو الناتو قد صرحوا بالفعل بأنه لا يزال يتم مناقشة موعد اجتماع الناتو وروسيا ، والذي سيكون الأول منذ عامين ونصف.

وبحسب الإدارة الأمريكية ، سيعقد اجتماع للمجلس الدائم لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا في 13 يناير.

وبموجب مسودة اقتراح روسيا لتهدئة التوترات ، تريد موسكو من حلف شمال الأطلسي أن يتعهد بوقف توسعها في الشرق ومنع أوكرانيا من الانضمام إليه ، وهو الأمر الذي تعتبره تهديدًا.

يمكنك ايضا قراءه

اخبار عربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *