الأثنين. يناير 24th, 2022

[ad_1]

أكد الدكتور أحمد عبد الحافظ الخبير الاقتصادي أن توجه الدولة لتحديث وتطوير مصانع الأسمدة اتجاه إيجابي للغاية ، ويساهم بشكل كبير في دعم الصناعة وزيادة صادرات الأسمدة إلى حوالي 10 مليارات دولار ، أي مضاعفة صادراتها الحالية 5 أضعاف. .

وأضاف عبد الحافظ لـ “اليوم السابع” ، أن صناعة الأسمدة من الصناعات المهمة للغاية ، لدورها في دعم السوق المحلي وتوفير الأسمدة للقطاع الزراعي ، بالإضافة إلى كونها مصانع كثيفة العمالة ، بالإضافة إلى اعتمادها على الغاز كمادة أساسية في الصناعة إلى جانب كونها طاقة.

وأشار إلى أن استكمال الحكومة لتطوير مصانع كيما في أسوان أنقذ تلك الشركة من التصفية قبل سنوات قليلة ، كما ساهم في خلق مجتمع حضري في صعيد مصر وتوفير 3700 فرصة عمل ، بالإضافة إلى فرص عمل غير مباشرة. من المهم استكمال تطوير المصانع العامة الأخرى ؛ مما يساهم في زيادة حجم إنتاج الأسمدة المصرية ، وبالتالي زيادة صادراتها من خلال فتح أسواق تصديرية جديدة ، موضحًا أن زيادة الصادرات هي الحل الأمثل لتطوير الاقتصاد وتوفير العملة الصعبة.

يمكنك ايضا قراءه

اخبار عالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *