الأثنين. مايو 16th, 2022



أدانت رابطة العالم الإسلامي الهجوم الإرهابي الذي استهدف نقطة أمنية في شمال سيناء بجمهورية مصر العربية ، والذي أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف القوات الأمنية.

وأدان معالي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي ورئيس هيئة علماء المسلمين الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى هذا الاعتداء الإجرامي الغادر الذي يؤكد الحاجة الماسة لمواصلة الجهد الدولي المشترك ، على محاور مختلفة لدحر التطرف والإرهاب والقضاء على منابعه ، مؤكداً أن سيادته تؤكد أن هذه الهجمات الغادرة لن تؤدي إلا إلى زيادة قوة مصر وتصميمها على مواجهة الإرهاب والقضاء عليه.

وأكد سعادته ، نيابة عن رابطة العالم الإسلامي ومجالسها وهيئاتها ومجالسها الدولية ، التضامن الكامل مع جمهورية مصر العربية في حربها ضد الإرهاب ، وضد كل ما يهدد أمنها واستقرارها ، معربًا عن خالص تعازيه لجمهورية مصر العربية. وأهالي الضحايا ، وإلى مصر العزيزة قيادتها وحكومتها وشعبها ، سائلين الله تعالى أن ينعم بالجرحى بسرعة ، وصد مؤامرة الإرهاب بذبحها ، ويحصن الجميع من شرها.

يمكنك ايضا قراءه

الرياضة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.