الأحد. مايو 22nd, 2022



مثل اليوم ، منذ 3 سنوات ، حكمت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم طره برئاسة المستشار محمد سعيد الشربيني ، على المتهمين إبراهيم إسماعيل وعادل محمد إمام بالإعدام شنقًا في القضية المعروفة باسم “كنيسة مارمينا”. أحداث حلوان “، والسجن المؤبد والتشديد والبراءة لـ 9 متهمين آخرين.

ترأس تشكيل القسم المستشار محمد سعيد الشربيني وعضوية المستشارين وجدي عبد المنعم والدكتور علي عمارة.

وألقى المستشار “الشربيني” ، في جلسة الحكم ، كلمة قال فيها: إن هذه القضية بما فيها من وقائع وأحداث فاقت كل معاني الرحمة والإنسانية ، وذهبت فيها أرواح الأبرياء دون ذنب. دولة واحد.

وجاء في الخطاب: أن القتل مع سبق الإصرار والترصد ، فترك المتهم إبراهيم إسماعيل نفسه للشيطان الذي يلبس ثوب الخطبة ، وبعد أن خطط لتنفيذ جريمته قتل سائقا بالسكين حتى فاضت روحه على جريمته. بريء وسرق سيارته. شرع في قتل من حاول إنقاذهم ، ثم توجه مسرعاً إلى كنيسة مارمينا ، وفي طريقه التقى بامرأة ، وبمجرد أن كشفت حقيقته أطلق عليها الرصاص وتركها مغطاة بدمائها. ركض حارس الكنيسة حتى أطلق عليه النار فقتله ، ثم أطلق النار على صاحب محل أمام الكنيسة ، ما أدى إلى مقتله هو الآخر.

وكان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق قد أمر بإحالة 11 متهمًا إلى المحاكمة الجنائية في الحادث المعروف إعلاميًا بـ “أحداث كنيسة مرمينا العجايبى والبابا كيرلس في حلوان” ، متهمًا إياهم بتأسيسها ، تولى القيادة والانضمام إلى جماعة كافرة ، وتمويل عناصرها ، وقتل 10 مواطنين بينهم شرطي ، ومحاولة قتل آخرين ، ومقاومة رجال الشرطة بالقوة والعنف.

وكشفت التحقيقات أن المتهم إبراهيم إسماعيل ، أنشأ خلية إرهابية احتضنت أفكار التنظيم الإرهابي ، والتي تقوم على كفر الحاكم وضرورة التمرد عليه ، وخيانة القضاء والقوات المسلحة. والشرطة ، وتقديس دمائهم ودماء المسيحيين ودور عبادتهم ، وحرمان أموالهم وممتلكاتهم.

كما ثبت من تحقيقات سابقة أن السلاح الناري المضبوط كان بحوزة المتهم إبراهيم إسماعيل مصطفى في قتل 3 عمال بمركز حصيلة على الطريق الإقليمي بمنطقة العياط بمحافظة الجيزة.

يمكنك ايضا قراءه

الاقتصاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.