الجمعة. مايو 20th, 2022




نشاهد اليوم مقطع فيديو يزعم إقامة صلاة جماعية للمسلمين في شوارع باريس ، مما أدى إلى تعليقات عنصرية ومعادية للمسلمين على موقع تويتر. لكن المقطع ، رغم تصويره مؤخرًا ، لم يُصوَّر في باريس أو فرنسا ، بل في روسيا بمناسبة عيد الفطر. كما نحلل المزاعم بأن الفلسطينيين يزورون آثار هجوم القوات الإسرائيلية على المسجد الأقصى الأسبوع الماضي.

يمكنك ايضا قراءه

الرياضة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.